مجمل الباشويات والقيادات التي تم فيها تنصيب رجال السلطة بإقليم سطات

بلا قيود

20190822 194239 7c3bf

سطات : المصطفى مجدي

احتضن مقر عمالة إقليم سطات زوال يوم :الخميس 22 غشت الجاري حفل تنصيب عدد من رجال السلطة الجدد الذين تم تعيينهم بالإقليم في إطار الحركة الانتقالية التي نظمتها وزارة الداخلية بغية خلق دينامية جديدة في عمل الإدارة الترابية.

وقد أشرف على حفل التنصيب عامل إقليم سطات بحضور شخصيات مدنية وعسكرية وبعض المنتخبين وفعاليات المجتمع المدني ورؤساء المصالح الخارجية وممثلي وسائل الإعلام..

الهدف هو ترسيخ سياسة القرب من المواطن والتجسيد الفعلي للمفهوم الجديد للسلطة الذي أرسى أسسه وقواعده عاهل البلاد، حيث شملت الحركة الانتقالية ما مجموعه 12 شخصا من رجال السلطة موزعين بين باشويات وقواد ورؤساء الدوائر، ويتعلق الأمر بكل من جمال باعلا باشا مدينة سطات، وبوشعيب عنـــاب باشــا بلدية لولاد، ومولاي الحسن الجزولي رئيسا لدائرة ابن أحمد الجنوبية، وعبد اللطيف العلمي رئيسا لدائرة سطات الشمالية.

أما على مستوى القواد، فقد جرى تعيين كل من مصطفى برطال بقيادة سيدي حجاج، وإبراهيم مسعودي بقيادة أولاد فارس، ومحمد القاسمي بقيادة أولاد سعيد، وإدريس السعيني قائدا بقيادة كيسر، ورشيد خلافي بقيادة بني مسكين الغربية، وعبد العزيز باحشيش قائدا للملحقة الإدارية الأولى بسطات، وعبد اللطيف سكرير قائدا للملحقة الإدارية الأولى بابن أحمد، والمهدي التروي قائدا بقيادة أولاد امحمد دائرة ابن أحمد الجنوبية.

ومن خلال كلمته التوجيهية، دعا عامل الإقليم رجال السلطة الجدد بالانخراط بشكل فعال في النهج الديمقراطي الذي تعرفه البلاد والعمل بجد من أجل الانخراط في مسلسل التنمية المجالية التي تقتضي الحضور الدائم واليومي في الميدان ، مؤكدا على أن هذا التعيين يأتي في إطار الحركة الانتقالية التي أجرتها المصالح المركزية لوزارة الداخلية، تجديدا لعطاءات رجال السلطة، ورفعا من مردود يتهم في خدمة رعايا صاحب الجلالة، فضلا عن تفعيل مبدأ الترقية في الدرجة ارتكازا على مبدأ الكفاءة والاستحقاق والتحفيز على المزيد من العطاء لخدمة الصالح العام، مشيرا في الوقت ذاته إلى أن العمل الميداني مكن رجال السلطة من تجسيد سياسة القرب بملامسة هموم وتطلعات المواطنين والاستماع إليهم والإلمام بمشاكلهم، وكذا التحلي باليقظة والحزم لضمان أمن وطمأنينة المواطنين والتعامل بحياد مع الواقع السياسي للمنطقة وتطلعات المنتخبين السياسية،مشددا على ضرورة العمل بجدية بتنسيق مع مختلف المصالح الخارجية والمنتخبين والمجتمع المدني لربح رهانات التنمية المنشودة.
e-max.it: your social media marketing partner

أضف تعليق

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي الموقع


كود امني
تحديث