Sidebar

31
الأحد, ماي

مشتركون

البوصلة

البوصلة

لغات القرآن .. الحلقة العاشرة

لغات القرآن .. الحلقة العاشرة

قضية

قضية "ليلى".. و الحجاج المبتذل

القدس .. مدينة السلام وبؤرة الصراعات

القدس .. مدينة السلام وبؤرة الصراعات

موقف مجلس الأمن السلبي من غزة
فيل يحمل شبل صغير واللبوءة أمه تسير جنبا إلى جنب مع الفيل

أكد الوزير المنتدب المكلف بالعلاقات مع البرلمان والمجتمع المدني الناطق الرسمي باسم الحكومة مصطفى الخلفي، اليوم الخميس بالرباط، أن المغرب سيرد بحزم على أي استفزازات لوحدته الترابية.
 وأوضح الخلفي، في ندوة صحفية عقب الاجتماع الأسبوعي لمجلس الحكومة، أن "المغرب يوجد الآن في وضع هجومي ومبادر بخصوص القضية الوطنية، في إطار سياسة حزم يقودها جلالة الملك محمد السادس، تقوم على التصدي لأي استفزاز والقطع مع سياسة الكرسي الفارغ".
 وأشار في هذا الصدد، إلى قرار مجلس الأمن رقم 2351 وتقرير الأمين العام الأخير، الذي كان واضحا ومباشرا حين دعا الجزائر وموريتانيا إلى المساهمة في التفاوض من أجل التوصل إلى حل سياسي، وهو ما "يؤكد أن الأمر يتعلق بنزاع إقليمي وليس ثنائيا كما يروج خصوم الوحدة الترابية". وقال إن هذا القرار أحال على التوصية 66 التي جاءت في تقرير الأمين العام للأمم المتحدة في 14 أبريل 2008 بعد أربع جولات من المفاوضات قادها المبعوث الأممي الأسبق بيتر فان فالسوم، والتي تحدثت عن الواقعية والتوافق، بعدما تقدم المغرب بمقترح الحكم الذاتي.
 وأبرز الوزير "أننا إزاء عناصر ملموسة سواء في تقرير الأمين العام أو في قرار مجلس الأمن أو الموقف الصادر في إطار قانون الموازنة الأمريكية 2017 أو التقرير المرفق به وكذا سحب مالاوي لاعترافها بالكيان المزعوم". وأكد في هذا الصدد، أن قرار هذه الدولة الإفريقية يفند القول بأن عودة المغرب للاتحاد الإفريقي ستوقف مسار سحب الاعتراف بالجمهورية الوهمية، مشيرا إلى أن كل هذه التطورات تأتي في إطار عام هو سياسة الحزم التي تبنتها المملكة والتي أعطت ثمارها.
  وذكر بأن 37 دولة فقط مازالت لم تسحب اعترافها بجمهورية الوهم، 18 منها في إفريقيا و 17 في أمريكا و 2 في آسيا، بعد أن كانت أزيد من 80
 وأشار الوزير إلى أن هزيمة أعداء الوحدة الترابية للمغرب تجسدت "في الكركرات بعد أن نوه تقرير الأمين العام بموقف المغرب، ليجد خصوم الوحدة الترابية أنفسهم في مواجهة المنتظم الدولي".

بلاقيود

أضف تعليق

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي بلاقيود

العنف خلال الحياة الزوجية كأحد أسباب الطلاق.. (منسق جهة البيضاء سطات للهيئة الوطنية لحقوق الإنسان)

العنف خلال الحياة الزوجية كأحد أسباب الطلاق.. (منسق جهة البيضاء سطات للهيئة الوطنية لحقوق الإنسان)

رئيس المجلس العلمي بالجديدة في محاضرة حول: فضائل الصيام

رئيس المجلس العلمي بالجديدة في محاضرة حول: فضائل الصيام

خنيفرة / مهاجرة بمنطقة أم الربيع تناشد جلالة الملك محمد السادس

خنيفرة / مهاجرة بمنطقة أم الربيع تناشد جلالة الملك محمد السادس

الجديدة.. في حوار مع بلا قيود، المدير الإقليمي للتعليم يجيب عن العديد من التساؤلات الملحة و الراهنة

الجديدة.. في حوار مع بلا قيود، المدير الإقليمي للتعليم يجيب عن العديد من التساؤلات الملحة و الراهنة

مستشفى 20 غشت أزرو .. زغاريد و فرحة تعم العاملين بالقطاع الصحي.. لحظة خروج متعافين من كرونا

مستشفى 20 غشت أزرو .. زغاريد و فرحة تعم العاملين بالقطاع الصحي.. لحظة خروج متعافين من كرونا

شبكة جمعيات المجتمع المدني بجماعة مولاي عبد الله أمغار (حماية الوطن والشعب أمانة)

شبكة جمعيات المجتمع المدني بجماعة مولاي عبد الله أمغار (حماية الوطن والشعب أمانة)

أوطاط الحاج.. عناصر الأمن يقومون بإنجاز معاملات البطائق الوطنية لتلاميذ الباكالوريا

أوطاط الحاج.. عناصر الأمن يقومون بإنجاز معاملات البطائق الوطنية لتلاميذ الباكالوريا

مواطنون بمدينة طنجة يترحمون على الفقيد عبد الرحمن اليوسفي على طريقتهم

مواطنون بمدينة طنجة يترحمون على الفقيد عبد الرحمن اليوسفي على طريقتهم

هيئة حقوقية تتابع ملف سليمان الريسوني و تطالب بمتابعته في حالة سراح

هيئة حقوقية تتابع ملف سليمان الريسوني و تطالب بمتابعته في حالة سراح

دورات تكوينية عن بعد بإقليم خنيفرة

دورات تكوينية عن بعد بإقليم خنيفرة

أزرو: مسابقة المركز الثقافي حول أحسن صورة شخصية بالزي التقليدي الأمازيغي

أزرو:  مسابقة المركز الثقافي حول أحسن صورة شخصية بالزي التقليدي الأمازيغي

سيدي بنور .. جدارية تشكيلية تكريما لأطقم و أطر الصفوف الأمامية لمواجة كرونا

سيدي بنور .. جدارية تشكيلية تكريما لأطقم و أطر الصفوف الأمامية لمواجة كرونا

فعاليات جمعوية تكرم السلطات في الظرفية الاستثنائية لجائحة كورونا

فعاليات جمعوية تكرم السلطات في الظرفية الاستثنائية لجائحة كورونا