Sidebar

09
الخميس, يوليوز

مشتركون

زمان الشباب المحمدي..

زمان الشباب المحمدي..

الهجرة غير الشرعية للمخطوط العربي

الهجرة غير الشرعية للمخطوط العربي

القانون التعديلي للمالية بين الماهية والتطلعات

القانون التعديلي للمالية بين الماهية والتطلعات

موقف مجلس الأمن السلبي من غزة
فيل يحمل شبل صغير واللبوءة أمه تسير جنبا إلى جنب مع الفيل
baccalauriat examen1 08308

توصلت جريدة بلا قيود الإلكترونية ببيان صادر عن النقابة الوطنية للتعليم التابعة للكونفدرالية الديمقراطية للشغل حول العديد من القضايا الراهنة وهذا نصه :

في اجتماعه المنعقد يوم 8 ماي2020 عن بعد، تداول المكتب الوطني في تطورات جائحة كورونا (كوفيد19) وتداعياتها الصحية والاقتصادية والاجتماعية والثقافية على العالم، المتمثلة في شل الحركة الاقتصادية وفقدان الشغل، واختفاء مهن، وانتشار البطالة، وإحداث تغيير في أنماط الحياة وإرباك العلاقات الجيوسياسية. فقد كشفت الجائحة عمق أزمة الرأسمالية وعجزها عن حماية الإنسان المغيب في برامجها بخلفية الانحياز للرأسمال المتوحش القاتل لمفهوم الدولة الاجتماعية.

 في هذا السياق، تم الوقوف على الوضع الوطني الذي كشفت جائحة كورونا عن أعطابه وهشاشته، مظهرة مصداقية ومشروعية مطلب الديموقراطية والعدالة الاجتماعية للخروج بالمغرب من واقع التأخر والتخلف.

لقد خلقت الجائحة لحظة وطنية اتسمت بإجراءات وتدابير استباقية محمودة، ومبادرات مجتمعية تضامنية عقد عليها أمل استخلاص العبر، وتوفر الإرادة والعزيمة للمضي قدما بتعبئة وطنية لمواجهة الجائحة، وانطلاق حوار وطني واسع، بهدف التفكير الجماعي في مستقبل المغرب، بما يقطع مع الماضي ويعيد الاعتبار للإنسان بوضعه في قلب السياسات العمومية وتوسيع الحريات العامة والفردية، وإطلاق سراح معتقلي حراك الريف وجميع معتقلي الرأي.

 إلا أن منهجية تدبير مواجهة الوباء، سواء ما يتعلق بإقصاء تمثيلية المركزيات النقابية من لجنة اليقظة الاقتصادية، والاقتطاع الإجباري للموظفين للمساهمة في الصندوق التضامني، ومشروع قانون مصادرة الحق في التعبير وتكميم الأفواه، رقم 22.20، والانفراد في تدبير ملف التعليم، دون الإشراك والتشاور مع النقابات التعليمية الأكثر تمثيلية ، وجشع القطاع الخاص، كل ذلك خيب آمال المغاربة وأظهر جوهر السلطة الاستبدادية الميالة تاريخيا إلى توظيف الأحداث والأزمات للتضييق على الحريات والتراجع عن المكتسبات لتأبيد التحكم والسلطوية.

 في هذا الإطار ، وقف المكتب الوطني على الوضع التعليمي الذي ظل يشكو من أزمة هيكلية شكلت عائقا رئيسيا أمام التقدم والتنمية، و تعاطي العقل السياسي للدولة مع المنظومة التعليمية ، وهو ما أجهض النهضة المأمولة، وهو الثمن الذي يؤديه المغرب اليوم من خلال ترتيبه المخجل في الذيل على مستوى التنمية البشرية.

 كشفت جائحة كورونا أن الاستثمار في الرأسمال البشري والرهان الاستراتيجي على التعليم العمومي ليس ترفا، فالبشرية اليوم تعلق كل آمالها على البحث العلمي والابتكار والاكتشاف في المختبرات للخروج من حالة الرعب والذعر وخطر الموت.

رغم هذا الزلزال الحاصل، تصرفت وزارة التربية الوطنية بنفس العقلية التي أنتجت الانحطاط المأزوم، فاستفردت بكل القرارات والتدابير في استخفاف كلي بالنقابات التعليمية، دون فتح قنوات التواصل والتشاور، والحال أن مصلحة المغرب ومستقبله تستوجب الإشراك الحقيقي.

لقد أظهرت تجربة التعليم عن بعد - وإن كان إجراء ظرفيا - محدوديته بالنظر أنه لا يمكن أن يكون بديلا عن التعليم الحضوري، لأن الشروط اللوجستيكية والبيداغوجية لم تتوفر، مما حرم العديد من التلاميذ من حقهم في مواصلة الدراسة وهو مس صريح بمبدأ تكافؤ الفرص ومبدأ المساواة .

 إن المكتب الوطني، وهو يستحضر ما تمر منه الإنسانية في العالم، ومختلف عناصر الوضع الوطني عموما والوضع التعليمي خصوصا، فانه:
يسجل إيجابية الإجراءات والتدابير الاحترازية المتخذة لمواجهة الجائحة، منبها إلى تداعيات عدم التجاوب مع مطلب مركزيتنا المتمثل في الإشراك الحقيقي من خلال عقد جلسة مستعجلة للحوار الثلاثي الأطراف، ومن خلال التمثيلية في لجنة اليقظة الاقتصادية، والكشف عن طريقة تدبيرها للرأي العام بكل شفافية.


يرفض إجراء الاقتطاع الإجباري من أجور الموظفين للمساهمة في صندوق كورونا،  معتبرا أنه يفقد العملية مضمونها التضامني، والذي ترجمته مركزيتنا، الكونفدرالية الديمقراطية للشغل، بمساهمتها المالية ومساهمة قياداتها ومناضليها ومساهمة النقابات الوطنية، ودعوتها الأجراء إلى الانخراط الطوعي في هذا الصندوق التضامني.

يندد بانفراد وزارة التربية الوطنية بإجراءات تدبير وضع قطاع التعليم، في لحظة وطنية استثنائية تتطلب الارتقاء بالإشراك، المغيب أصلا، ووضع المصلحة العامة فوق أي اعتبار.

يعتبر أن التعليم عن بعد ليس بديلا عن التعليم الحضوري، ويؤكد أنه لم ولن يرقى إلى مستوى ضمان المساواة وتكافؤ الفرص، مما يستلزم الاستبعاد الكلي لهذه الفترة من عملية التقويم.

ينوه عاليا، من جهة، بالمجهود الجبار الذي بذله الأساتذة والأستاذات، وباقي الأطر الإدارية والتربوية، بإمكانياتهم الخاصة، بروح وطنية عالية، من أجل ضمان الاستمرارية البيداغوجية، ويتأسف لكون نسبة التغطية ظلت ضعيفة، بسبب وضع العوز الذي تعيشه جل الأسر المغربية.

ينبه إلى عواقب التسرع في عودة التلاميذ إلى المؤسسات التعليمية، دون ضمان شروط السلامة الصحية، للتلاميذ وللمدرسين والإداريين، أولا وأخيرا، ويحذر من المغامرة بتحويل المؤسسات التعليمية إلى بؤر أخرى لانتشار الوباء، تنضاف لبؤر جشع الرأسمال في عدد من المؤسسات الصناعية والخدماتية.

يستنكر كل القرارات والإجراءات والقوانين الرامية إلى الإجهاز على المكتسبات والحقوق والتضييق على الحريات، من قبيل مشروع القانون 22.20، معلنا رفضه للردة الحقوقية ومواجهتها بكل الصيغ النضالية، ومطالبته بإطلاق سراح معتقلي حراك الريف وكل معتقلي الرأي، وإسقاط جميع المتابعات التي يتعرض لها المناضلون النقابيون، وآخرها متابعة الأخوين رضوان الكنوني بفاس ورشيد توكيل بالشماعية، والأخت سهام مقريني بالدريوش، معلنا التضامن المطلق معهم.

يطالب وزارة التربية الوطنية باتخاذ إجراءات عملية، وتقديم أجوبة ملموسة في شأن الملفات العالقة، عبر إخراج المراسيم ذات الصلة، والإفراج عن الترقيات والتسويات المادية المستحقة لأصحابها.

يدعو الأجهزة النقابية والشغيلة التعليمية إلى مواصلة التعبئة والمتابعة الدقيقة لمختلف التطورات والاستعداد لمواجهة كل المحاولات الرامية إلى الإجهاز على المكتسبات والحقوق، والتضييق على الحريات ،والدفاع عن تعليم عمومي مجاني جيد للجميع.

                                                                                                 المكتب الوطني

أضف تعليق

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي بلاقيود

المدير الإقليمي للتربية والتعليم بإقليم إفران ميمون أغيل في حوار مع بلا قيود

المدير الإقليمي للتربية والتعليم بإقليم إفران ميمون أغيل في حوار مع بلا قيود

تقرير بلا قيود يرصد كيف أن قطاع الصناعة التقليدية بالجديدة الذي يعيش منه الألاف على شفى حافة الافلاس

تقرير بلا قيود يرصد كيف أن قطاع الصناعة التقليدية بالجديدة الذي يعيش منه الألاف على شفى حافة الافلاس

أمام تعب الحجر الصحي.. شباب أكلموس إقليم خنيفرة يقومون بحملة نظافة و تزيين لحيهم السكني

أمام تعب الحجر الصحي.. شباب أكلموس إقليم خنيفرة يقومون بحملة نظافة و تزيين لحيهم السكني

العنف خلال الحياة الزوجية كأحد أسباب الطلاق.. (منسق جهة البيضاء سطات للهيئة الوطنية لحقوق الإنسان)

العنف خلال الحياة الزوجية كأحد أسباب الطلاق.. (منسق جهة البيضاء سطات للهيئة الوطنية لحقوق الإنسان)

طبيب عضو قسم كوفيد19 بمستشفى 20 غشت بأزرو يتحدث ل: بلا قيود عن الحالة العامة للوباء بالاقليم

طبيب عضو قسم كوفيد19 بمستشفى 20 غشت بأزرو يتحدث ل: بلا قيود عن الحالة العامة للوباء بالاقليم

رئيس المجلس العلمي بالجديدة في محاضرة حول: فضائل الصيام

رئيس المجلس العلمي بالجديدة في محاضرة حول: فضائل الصيام

مجلس جهة بني ملال خنيفرة يصادق على عدد من الاتفاقيات والشراكات

مجلس جهة بني ملال خنيفرة يصادق على عدد من الاتفاقيات والشراكات

انطلاق امتحانات الباكالوريا بإقليم اليوسفية تحت إجراءات صحية مشددة

انطلاق امتحانات الباكالوريا بإقليم اليوسفية تحت إجراءات صحية مشددة

تظيم تحدي صيد أكبر سمكة فرخ أسود

تظيم تحدي صيد أكبر سمكة فرخ أسود

بلاغ الهيئة المغربية للعدالة الاجتماعية وحقوق الانسان

بلاغ الهيئة المغربية للعدالة الاجتماعية وحقوق الانسان

خلال الذكرى ال 50 من اختفائه: مطالب بكشف مصير محمد بصير أقدم مفقود

خلال الذكرى ال 50 من اختفائه: مطالب بكشف مصير  محمد بصير أقدم مفقود

متطوعون من مختلف الشرائح بأفورار يتبرعون بالدم بمركز ببني ملال

متطوعون من مختلف الشرائح بأفورار يتبرعون بالدم بمركز ببني ملال

مفتشية حزب الاستقلال بمكناس تتقدم للنهوض باليد العاملة، وعبد الواحد الانصاري ينتقد تخلي المنتخبين عن ادوارهم

مفتشية حزب الاستقلال بمكناس تتقدم للنهوض باليد العاملة، وعبد الواحد الانصاري ينتقد تخلي المنتخبين عن ادوارهم