بنكيران لن يجري لقاءات تشاورية أخرى مع أحزاب الاتحاد الاشتراكي والحركة الشعبية والاتحاد الدستوري بعدما ربطا مصيرهما بحزب التجمع الوطني للأحرار

بلا قيود

 

benkirane.jpg

قالت مصادر مطلعة اليوم للقناة الثانية أن رئيس الحكومة المعين والمكلف بتشكيل الحكومة إن المشاورات مع الأحزاب السياسية من أجل تشكيل الحكومة المقبلة قد توقفت مؤقتا، في انتظار عودة  عزيز أخنوش إلى أرض الوطن حيث يتواجد  رفقة الوفد المرافق لجلالة الملك محمد السادس في جولته الافريقية، ومعلوم أن بنكيران قد وصل إلى الطريق المسدود بخصوص تحالفات تشكيل الحكومة، مشيرا إلى أنه لن يجري لقاءات تشاورية أخرى مع أحزاب الاتحاد الاشتراكي والحركة الشعبية والاتحاد الدستوري بعدما ربطا مصيرهما بحزب التجمع الوطني للأحرار, وأوضح نفس المتحدث للقناة الثانية أنه يرتقب أن يعقد بنكيران هذا الأسبوع لقاءً مع الأمانة العامة لحزب العدالة من أجل إحاطة أعضائها بما وصلت إليه المشاورات وبعد مرور حوالي أربعين يوما على إعلان جلالة الملك محمد السادس تعيينه رئيسا للحكومة المقبلة وتكليفه بتشكيل أعضائها،أنه يجد صعوبة لم شمل أحزاب الأغلبية وإعلان الصيغة النهائية لتشكيلة الحكومة، حيث أنه لم يحصل لحد الساعة إلا على موافقة حزبي الاستقلال والتقدم الاشتراكية فيما لا يزال حزب الاتحاد الاشتراكي لم يحسم أمره، وحزب التجمع الوطني للأحرار يرهن مشاركته بدخول حزب الاتحاد الدستوري والحركة الشعبية

 

e-max.it: your social media marketing partner

أضف تعليق

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي الموقع


كود امني
تحديث

إستوديو بلاقيود