في قضية حجز طنيين من المخرات بالعيون: الرواية الإسبانية تناقض الرواية الرسمية المغربية؟

بلا قيود

 

 

002.jpg

 

بادرت السلطات الأمنية المغربية  يوم الإثنين الماضي إلى نشر قصاصة مفادها أن الشرطة المغربية " بسيج " وبتعاون مع البحرية الملكية والدرك عبر المياه الإقليمية قاموا بحجز الباخرة التي كانت محملة بقرابة طنيين من المخدرات والتي تقدر قيمتها بحوالي 200  مليار سنتيم بالإضافة إلى توقيف كل من كانوا على متن الباخرة وهي أكبرعملية عابرة للقارات... لكن وبعد مرور بضعة أيام بدأت تظهر بوادر أزمة ديبلوماسية بين المغرب والإتحاد الأوروبي حيث أوردت جريدة "البوبليكو " الإسبانية رواية تناقض تماما الرواية المغربية لما جرى أثناء توقيف الباخرة المحملة بالكمية القياسة من المخدرات الصلبة بالمياه الإقليمية بالداخلة المغربية حيث تورد الجريدة  ان طائرة مروحية اسبانية هي التي كشفت الباخرة  المحملة بالمخدرات وقامت بمراقبتها وتتبعها وأرسلت المعلومات إلى الأجهزة المعنية في الاتحاد الأروبي ومن ثم أخبرت الأخيرة الأجهزة الأمنية المغربية والتي أوفدت مجموعة من الأجهزة المختلف إلى عين المكان حيث تم توقيف الباخرة التي كانت قادمة من إحدى دول أمريكا اللاتينية.. وحسب الإعلام الإسباني فإن مصالح الأمن الإسبانية وتحت إشراف "أيروبول" هي التي كانت بصدد توقيف الباخرة المحملة بالكمية الضخمة من المخدرات وانسحبت في آخر لحظة تجنبا للاصطدام مع الأجهزة الأمنية المغربية المختلفة وأن مروحية اسبانية قامت بتصوير كل الوقائع... 

e-max.it: your social media marketing partner

أضف تعليق

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي الموقع


كود امني
تحديث

إستوديو بلاقيود