الرباط.. انطلاق أشغال المؤتمر الوطني الثامن لحزب العدالة والتنمية لانتخاب هياكل الحزب

بلا قيود

0 1 national 55acf

انطلقت صباح اليوم السبت الرباط أشغال المؤتمر الوطني الثامن لحزب العدالة والتنمية، المنظم تحت شعار “جميعا لمواصلة البناء الديمقراطي”.

وقال رئيس المؤتمر الوطني الثامن للحزب، جامع المعتصم، في كلمة افتتاحية، إن المؤتمر يعد تتويجا لعمل متواصل ونضال مستمر ساهمت فيه جميع هيئات الحزب، مؤكدا على ضرورة تحمل المسؤولية لإنجاح هذه المحطة وجعلها درسا جديدا وعرسا ديمقراطيا في الالتزام بمرجعيته وبمبادئه في العمل السياسي.

وشدد على أن المؤتمر ينعقد في ظل سياق دولي يتسم بتصاعد النزاعات والتوترات الدولية، التي تغذيها قرارات جائرة خاصة بعد قرار الإدارة الأمريكية نقل سفارتها إلى القدس الشريف، واصفا هذا القرار “بكونه استفزازا خطيرا لمشاعر المسلمين والإنسانية جمعاء”.

وبعدما عبر عن الإدانة الشديدة لهذا القرار، ثمن المعتصم المبادرات الرسمية والشعبية المنددة به والهادفة للدفاع عن القدس.

من جهته، شدد الأمين العام للحزب عبد الإله ابن كيران على ضرورة الخروج من هذه المحطة التنظيمية “موحدين بقيادة جديدة وعزيمة قوية على الاستمرار في تجسيد توجهات الحزب”.
واعتبر في كلمة بالمناسبة، أن المؤتمر جاء “بعد هزات كبيرة جدا” وكذا إثر “انتصارات كبرى” في سنتي 2015 و2016، مستعرضا بالمناسبة أهم ملامح الظرفية التي ميزت المشهد السياسي بالمغرب وكذا أبرز المحطات التنظيمية للحزب قبل انعقاد المؤتمر.

وبعد أن استحضر ابن كيران المرجعية الأساسية لحزب العدالة والتنمية، سجل أنه تم خلال المحطات التي سبقت انعقاد هذا المؤتمر احترام الديمقراطية الداخلية.
ومن المنتظر أن يشارك في أشغال هذا المؤتمر 2327 مؤتمرا، من بينهم 21 في المائة من النساء و27 في المائة من الشباب.

وسيتم خلال هذا المؤتمر تقديم والمصادقة على التقرير المالي، وتقديم مشروع تعديل النظام الأساسي والمصادقة عليه، ومسطرة انتخاب المجلس الوطني، ثم مسطرة انتخاب الأمين العام وأعضاء الأمانة العامة للحزب.
كما سيقدم للمؤتمر مشروع ورقة توجهات وأولويات المرحلة والمصادقة عليها وتقارير الجهات عن أداء الحزب، فضلا عن انتخاب أعضاء المجلس الوطني الجديد.

أما جلسة يوم غد الأحد فتخصص للإعلان عن نتائج انتخاب المجلس الوطني، تليها عملية انتخاب الأمين العام.
وكانت الأمانة العامة لحزب العدالة والتنمية قد أشارت، في بلاغ لها أمس الجمعة، إلى أنه لم تطرأ أي تعديلات على النظام الأساسي للحزب بشأن مسؤوليات الأمين العام ورئيس المجلس الوطني والكتاب الجهويين والكتاب الإقليميين منذ المؤتمر الوطني الخامس المنعقد سنة 2004،

e-max.it: your social media marketing partner

أضف تعليق

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي الموقع


كود امني
تحديث

إستوديو بلاقيود