قاض أمريكي يأمر بحبس روسية متهمة بالتجسس لحين محاكمتها

بلا قيود


الروسية ماريا بوتينا في صورة حصلت عليها رويترز يوم 17 يوليو تموز 2018

واشنطن (رويترز) - طلبت وزارة العدل الأمريكية من محكمة اتحادية يوم الأربعاء احتجاز الروسية ماريا بوتينا المتهمة بالتجسس لصالح الحكومة الروسية انتظارا لمحاكمتها قائلة إنها من المحتمل أن تغادر البلاد قبل محاكمتها ومن المرجح أن تناشد أشخاصا في الحكومة الروسية لمساعدتها على الهرب

وقالت الوزارة إن بوتينا كانت على اتصال بعملاء مخابرات روس وكانت تحتفظ ببيانات للاتصال بعدد من العملاء الروس كما عثر في شقتها على ورقة مكتوبة بخط اليد تسأل عن كيفية الرد على طلب توظيف في وكالة مخابرات روسية.

ومن المقرر أن تمثل بوتينا التي درست في الجامعة الأمريكية أمام إحدى المحاكم الأمريكية بعد ظهر يوم الأربعاء في جلسة أولية.

وتواجه بوتينا اتهامات بالعمل مع مسؤول روسي كبير واثنين من المواطنين الأمريكيين لمحاولة اختراق منظمة تدافع عن حق حمل السلاح في الولايات المتحدة والتأثير على السياسة الخارجية للولايات المتحدة تجاه روسيا.

ولم يُذكر اسم الجماعة المدافعة عن حمل السلاح لكن حسابها على وسائل التواصل الاجتماعي يبين أنها حضرت الكثير من المناسبات التابعة للرابطة الوطنية للأسلحة والتقت مع الكثير من كبار المسؤولين بجماعة الضغط. ويقول محاميها روبرت دريسكول إنها ليست عميلة روسية ولا تعتزم مغادرة البلاد قبل محاكمتها بعد القاء القبض عليها يوم الأحد دون سابق إنذار.

ويقول ممثلو الادعاء في الدعوة التي تتألف من 29 صفحة إن بوتينا كان لها علاقات مع عدد من الأثرياء الروس أحدهم تبلغ ثروته 1.2 مليار دولار وإنها كانت على اتصال في السابق مع أثرياء بشأن تمويل رحلتها للولايات المتحدة.‭

e-max.it: your social media marketing partner

أضف تعليق

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي الموقع


كود امني
تحديث

إستوديو بلاقيود